دشَّن الدكتورعبد الرحمن المديرس مدير عام التعليم بالشرقية مشروع التعلّم الذكي (الآيباد التعليمي) بمدارس السعد الأهلية للبنين، وذلك خلال الفعاليات المصاحبة لملتقى التعلم الأول بالشرقية، والذي نظمته الإدارة العامة للتعليم بالشرقية، بقاعة الاحتفالات بمقر مدارس السعد.

وأبدى الدكتور المديرس إعجابه بهذا المشروع الهام، باعتباره خطوة مهمة نحو تطوير التعليم، وترك الحقيبة المدرسية، التي تثقل كاهل الطالب، إضافة إلى مواكبته للتطور التقني التعليمي في العالم المتقدم، وفق الاستراتيجية المستقبلية لوزارة التعليم في التحول إلى مجتمع المعرفة، بما يساهم في بناء جيل من المواهب القادرة على المنافسة، والتميز في جميع مجالات الحياة.

ومن جانبه، أكد ماجد بن إبراهيم القناص مدير عام مدارس السعد الأهلية، أن مشروع التعلم الذكى يهدف إلى تحويل المناهج الدراسية إلى بيئة تفاعلية ثلاثية الأبعاد، باستخدام مجموعة متكاملة من الحلول التقنية، التي سوف يستفيد الطلاب منها، مضيفًا بأن هذا المشروع قد لاقى ترحيب أولياء الأمور واستحسانهم .

وأوضح عبدالعزيز بن محمد القو قائد مدرسة السعد الابتدائية، أن لهذا المشروع مفهوم واقعي تفاعلي لتسهيل التجربة التعليمية وتحسين القدرة على التصور الذهني المكاني، بالإضافة إلى أن تطبيقات البرنامج قابلة للعرض على السبورة التفاعلية بالمدارس والحاسبات الآلية والأجهزة الذكية.